ما هو تحلل الدهون بالتبريد Cryolipolysis؟

 

cool-shooping

مع أنماط وأسلوب الحياة المريح (قليلة الحركة والنشاط البدني) والعادات الغذائية غير المتوازنة فإن إحدى أكبر المشاكل التي يعاني منها الكثير من الناس هذه الأيام هي الأمراض الناجمة عن الوزن الزائد. على الرغم من أن ملايين البشر في جميع أنحاء العالم يعانون من مشاكل الشكل الخارجي الناجم عن الأنسجة الدهنية في مناطق الخصر وحولها والفخذين من الجسم فقد كان شفط الدهون، الذي يتطلب عملاً جراحياً، هو الطريقة الوحيدة لخفض تراكم الدهون في أجزاء معينة حتى وقت قريب. لكن اليوم بمساعدة تقنية تحلل الدهون بالتبريد (إذابة الدهون بالبرودة) أصبح من الممكن التخلص من الدهون غير المرغوب بها في العديد من أجزاء الجسم دون جراحة أو أدوية أو ألم.ومما يثير الدهشة هو أنه يمكن تحقيق ذلك في جلسة واحدة فقط.

إن طريقة تحلل الدهون بالتبريد (خفض الدهون بالتبريد) هي تدخُّل غير جراحي حيثبمساعدة جهاز خاص يتم تسخين الأنسجة الدهنية يتلوها صدمة تبريد وبشكل مفاجئ مما يؤدي عند نهاية هذا الإجراء إلى انحلال النسيج الغشائي حول الخلايا الدهنية. وبعد هذا الإجراء، الذي تقتصر تأثيراته على الخلايا الدهنية فقط وهو غير مؤذٍ لأي من الأنسجة المحيطة بها، يتلف النسيج الغشائي الذائب ويُمتص من قبل البالعات الكبيرة التي تُعرف أيضاً باسم جامعات القمامة في الجسم. هذا الأسلوب الذي تمَّ تطويره استناداً إلى حقيقة أن الخلايا الدهنية التي تتعرض للبرد تخضع لموت خلوي مبرمج تمَّ تطويره من قبل أطباء الجلدية في كلية هارفارد الطبية المشهورة عالمياً وتمت الموافقة عليه من قبل منظمة الغذاء والدواء FDA في عام 2009.

يمكن بهذه الطريقة تخفيض بين 5 – 13 سم، أي ما يقارب 40% من النسيج الدهني، ويمكن أن تُطبق على كل جزء في الجسم تقريباً باستثناء الأجزاء العظمية. من الممكن الحصول على نتائج ممتازة على أجزاء الجسم التي تحوي نسيجاً دهنياً عالياً مثل الفخذين والخصر والوركين والظهر والذراعين.

يستغرق إكمال الجلسة بين 30 دقيقة حتى ساعة، ولن تؤدي إلى أي تشوه أو انخماص بفضل تأثير الفراغ السلبي للبرودة، ويمكن للشخص المُعالَج أن يعود إلى روتين حياته الطبيعي في اليوم التالي! يمكن حدوث تغييرات إيجابية دائمة حتى بجلسة واحدة فقط، وبعد شهر من المراقبة لا تزال التغييرات موجودة. بينما مجرد جلسة واحدة هي كل ما يحتاجه غالبية الناس فإن أولئك الذين لديهم طبقة شحوم أكثر كثافة يمكن أن تُجرى لهم جلسة ثانية بعد شهر واحد.

من الممكن القول استناداً على البيانات العلمية المُعتمِدة على أبحاث مستفيضة وباستخدام تكنولوجيا العصر بأن تحلل الدهون بالتبريد Cryolipolysis هو أفضل طريقة غير جراحية لعلاج تراكم الدهون.